لحياة أفضل لحياة أفضل
recent

آخر المواضيع

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

هل تعلم ان السباحة في البحر قد تصيبك بأمراض الأذن و المعدة؟؟


كما عودناكم دوما مع الدراسات الجديدة حول العالم, هناك دراسة جديدة تم انجازها من طرف باحثين من المملكة المتحدة تقول أن السباحة في البحر قد تؤدي الى العديد من الأمراض الخاصة بالأذن و المعدة.



الدراسة قام بها مجموعة من الباحثين من جامعة اكستر ميديكل سكول بالتعاون مع مركز الايكولوجيا والهيدرولوجيا ولقد شمل تسعة عشر دراسة, شارك فيها ما يقارب 120000 مشارك.

الهدف من الدراسة هو دراسة العلاقة بين السباحة أو الاستحمام في البحر مع معدلات المرض في الدول ذات الدخل المرتفع والتي تتضمن كل من الولايات المتحدة, المملكة المتحدة, استراليا, نيوزيلاندا, الدنمارك و النرويج.

من خلال الدراسة, تبين للباحثين أن ممارسة السباحة أو أي رياضة مائية أخرى وقضاء الكثير من الوقت وسط مياه البحر, أدى بالسباحين المشاركين في الدراسة الى الإبلاغ بشكل متصاعد عن أمراض الأذن وصلت الى نسبة 77 بالمائة مع زيادة فرص التعرض لأمراض الجهاز الهضمي بما نسبته 29 بالمائة.

وقد علق على نتائج الدراسة, الدكتور أن ليونارد, "في دول المرتفعة الدخل كالمملكة المتحدة, غالبا ما نظن أن القضاء المزيد من الوقت في البحر قد يكون أقل خطرا على الصحة, ولكن من خلال نتائج الدراسة, يظهر خلاف ذلك فقضاء الوقت بالبحر يرفع من احتمالية اصابة بالأمراض, مثل امراض الأذن و مشاكل الجهاز الهضمي, وهذا نتيجة لتلوث الذي يعاني من السباحين في هذه الدول".

قضية التلوث الذي تعاني منه البشرية جمعاء, تعود لتطفو الى السطح مع مستجدات هذه الدراسة, رغم أن الدول المتقدمة قامت باستثمارات ضخمة من أجل خفض تلوث البحار وتحسين جودة المياه الا انها لاتزال ملوثة بسبب مياه المجاري و النفايات الصناعية و مخلفات الأراض الزراعية.

اذا كان هذا الحال مع الدول المتقدمة التي تراقب و تستثمر من أجل ازالة التلوث من بحارها فما هو الحال اذن عندنا في العالم العربي, فالمصانع ترمي بنفاياتها مباشرة في الأنهار و البحار دون أية مراقبة , اضافة الى مياه المجاري  والعوادم التي تلقى في البحر دون اعادة تدويرها أو تخفيض نسبة تلوثها. والأخطر من هذا أننا نتناول الأسماك التي تعيش في هذه البيئات الملوثة. 

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

لحياة أفضل

2018