لحياة أفضل لحياة أفضل
recent

آخر المواضيع

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

اكتشاف جديد قد ينقذ المصابين بمرض الزهايمر بعد نجاح تجربته على الفئران


عرض الباحثون نتائج جديدة توصلوا اليها بعد عدة تجارب على الفئران قد تبشر بآمال كبيرة لمرضى الزهايمر.


صورة معبرة لمريض الزهايمر


حيث وجدوا ان حذف أنزيم واحد فقط ينعكس كليا على  تموضع ترسبات لويحات الأميلويد الموجودة في أدمغة المرضى الذين يعانون من الزهايمر, الشيء الذي أدى الى تحسين الوظائف المعرفية لدى هاته الفئران وفقا لدراسة قام بها باحثين من جامعة كليفلاند كلينيك والتي تم نشرها يوم 14 فبراير الجاري في مجلة الطب التجريبي.



تتمركز هذه الأبحاث التي أعطت نتائج مذهلة وواعدة بالنسبة لمرضى الزهايمر على حذف انزيم يسمى BACE1 . مما يمكن لويحات الاميليويد من الترسب بطريقة غير طبيعية في أدمغة المصابين بهذا المرض, هاته الدراسات اتبتث أن توقيف انتاج هذا الأنزيم أو الحد من نشاطه له دور كبير في خفض انتاج البيبتيدات بيتا اميليويد, هذه المادة هي جد سامة بالنسبة لدماغ ولها أثار سلبية من أعراضها فقدان الذاكرة المرتبطة بمرض الزهايمر.

عن طريق استخدام مثبطات BACE1 تمكن العلماء من خفض مستويات الانزيم بشكل تدريجي لدى الفئران, فلاحظ العلماء مباشرة انخفاضا واضحا في فقدان الخلايا العصبية وبالتالي عمل أفضل لوظيفة الدماغ لدى الفئران مما يبشر بالخير و الأمل للمصابين من البشر بهذا المرض وفقا لنتائج هذه الدراسة.

بالرغم من ذالك, الا أن الباحتين لديهم تخوف من عدم نجاح هذه النتائج مع البشر, فلا يمكن الحكم بأن مثبطات BACE1 قد تستطيع ايقاف انتاج الانزيم عند البشر كما فعلت لدى الفئران.

قال الباحث ريكيانغ بجامعة كليفلاند كلينيك وهو من المشاركين في انجاز هذه الدراسة أنه في نموذج الفأر، تم حذف الجين الذي ينتج الإنزيم، مما أدى إلى وقف إنتاج الإنزيم. ولكن عند البشر، من غير المرجح أن توقف  مثبطات BACE1 تماما إنتاج الإنزيم، كما قال يان.

لإزالة هذه الشكوك, يقوم الباحثون بالمزيد من التجارب و الدخول في مراحل متقدمة من التجارب السريرية للمرضى وقد عبر الباحث يان عن أمله في معالجة المرضى عن طريق استعمال   مثبطات  BACE1   اذا لم يكن لديها أي اثار جانبية غير مرغوب فيها او عدم القدرة على تحملها على المدى البعيد. 

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

لحياة أفضل

2018