لحياة أفضل لحياة أفضل
recent

آخر المواضيع

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

هل تؤدي حبوب منع الحمل الى الإكتئاب؟؟


أبحاث أمريكية جديدة أتبتث عدم وجود أي صلة بين تعاطي أدوية تحديد النسل الهرمونية أو أدوية منع الحمل مع الاكتئاب, بعد انتشار الكثير من الإشاعات و التخوفات بين النساء, من وجود أضرار لأدوية منع الحمل على صحتهن النفسية.



قام فريق الباحثين في مركز ويكسنر الطبي بجامعة ولاية أوهايو, بمراجعة الاف الدراسات الخاصة بانعكاسات هذه الأدوية على الصحة النفسية بشتى أنواعها بما فيها الحقن, الأدوات المزروعة داخل مهبل المرأة و تناول الحبوب. بالإضافة الى مراجعتهم لدراسات أخرى همت دراسة الأثار ما بعد الولادة و كذلك دراسة حالات النساء اللواتي لديهن اكتئاب في الماضي.

بالرغم من ذلك, في جميع الدراسات لم تتبث أية علاقة بين تعاطي هذه النوعية من الأدوية مع الاكتئاب. يقول الدكتور بريت ورلي, مؤلف الدراسة بأن الكثير من النساء يخشين من الاكتئاب بسبب تناولهن لحبوب منع الحمل الهرمونية لكن استنادا لنتائج التي توصلنا اليها, فلا يجب عليهن أن يقلقن من هذا وأضاف خطر الاكتئاب موجود بالفعل عند المراهقات و الحوامل ولكنه غير مرتبط بموانع الحمل.



  ارتبط الاكتئاب كثيرا عند النساء بالحمل والولادة وهذا ما ولد لديهن فكرة تسبب موانع الحمل في الاكتئاب لديهن وهذا لا يمنع أن يكون هذا صحيحا بالنسبة لبعض النساء التي لديهن ظروف خاصة قد عانين من مثل هذه الأثار الجانبية لكنها تبقى فريدة من نوعها و لا يمكن تعميمها على جميع النساء , وبالتالي اذاعة  خبر حالة فريدة مثل هذه عبر وسائل التواصل الاجتماعي والاعلام ليتم تهويلها ونشر الرعب بين النساء دون الرجوع الى خبرة طبية أو دراسة دقيقة. 

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

لحياة أفضل

2018